العودة   منتديات الشامل لعلوم الفلك والتنجيم > التنجيم العالمي > احداث بشرية و حوادث مناخية

احداث بشرية و حوادث مناخية استقراء تنجيمي لاحداث العالم البشرية (السياسية ، الاقتصادية ، الكوارث)




محمد الصقلي يسال متى تقوم الحرب العالمية الثالثة ؟

احداث بشرية و حوادث مناخية


إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
المنتدى المشاركات الجديدة ردود اليوم هل سرقوا جثة النبي يونس مخطوط عند حبر من أحبار اليهود به نبؤات خطيره عن المهدي و اسرائيل و امريكا
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #21  
قديم 09-04-2017, 08:14 PM
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jun 2015
المشاركات: 120
معدل تقييم المستوى: 3
ابن النفيس is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة nahid.fs العضو العزيز...لا يمكنك رؤية الرابط الا بعد الرد,شكرا
[color="darkgreen"]

تنتقل الشمس في 1 حزيران 2017 الى حد المشتري من حيث وجوده في هوائية الاصل والانتهاء , والشمس نراها تسعى للاجتماع والاقتران به للسعي للسلام لكنه سعي متعثر ومقيد ومغلول اليد كونها في هبوطها الميزان وهو بيت الحرب طبيعيا مما يسمح من جديد للعسكر والمخابرات للانفلات والفوضى مما يجلب الخراب والدمار على العالم , فمشتري الاصل يقابل مريخ الانتهاء ويقارن مريخ التحويل مما يبعد السلام ويؤجج نار الحرب الدولية الى حد كبير


يبدو للمتابع للاحداث ان بوادر الحرب الدولية بدات تلوح بالافق خاصة بعد الضربة الامريكية بالامس لمطار الشعيرات في حمص
والعلم عند الله
رد مع اقتباس
  #22  
قديم 23-05-2017, 08:55 PM
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jun 2015
المشاركات: 23
معدل تقييم المستوى: 0
ابن زهر is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس :
تنتقل الشمس في 1 حزيران 2017 الى حد المشتري من حيث وجوده في هوائية الاصل والانتهاء , والشمس نراها تسعى للاجتماع والاقتران به للسعي للسلام لكنه سعي متعثر ومقيد ومغلول اليد كونها في هبوطها الميزان وهو بيت الحرب طبيعيا مما يسمح من جديد للعسكر والمخابرات للانفلات والفوضى مما يجلب الخراب والدمار على العالم , فمشتري الاصل يقابل مريخ الانتهاء ويقارن مريخ التحويل مما يبعد السلام ويؤجج نار الحرب الدولية الى حد كبير

لو كان التدقيق اكبر في المراريخ الثلاثة (الاصل والانتهاء والتحويل) حتى يتبين اذا كانوا فاعلين او منفعلين والى اي مدى يفعلون
حتى يتم التحقق تماما ان الحرب ستنشب لا محالة وان كانت بوادرها الان تلوح في الشرق الاوسط
رد مع اقتباس
  #23  
قديم 06-06-2017, 08:33 AM
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jun 2015
المشاركات: 23
معدل تقييم المستوى: 0
ابن زهر is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن زهر العضو العزيز...لا يمكنك رؤية الرابط الا بعد الرد,شكرا
اقتباس :
تنتقل الشمس في 1 حزيران 2017 الى حد المشتري من حيث وجوده في هوائية الاصل والانتهاء , والشمس نراها تسعى للاجتماع والاقتران به للسعي للسلام لكنه سعي متعثر ومقيد ومغلول اليد كونها في هبوطها الميزان وهو بيت الحرب طبيعيا مما يسمح من جديد للعسكر والمخابرات للانفلات والفوضى مما يجلب الخراب والدمار على العالم , فمشتري الاصل يقابل مريخ الانتهاء ويقارن مريخ التحويل مما يبعد السلام ويؤجج نار الحرب الدولية الى حد كبير

لو كان التدقيق اكبر في المراريخ الثلاثة (الاصل والانتهاء والتحويل) حتى يتبين اذا كانوا فاعلين او منفعلين والى اي مدى يفعلون
حتى يتم التحقق تماما ان الحرب ستنشب لا محالة وان كانت بوادرها الان تلوح في الشرق الاوسط
بعد قراءتي لمقال صحيفة البناء اللبنانية, يظهر ان المراريخ فاعلة الى حد كبير
وهذا هو رابط المقال :
العضو العزيز...لا يمكنك رؤية الرابط الا بعد الرد,شكرا

حرب عالميّة غير مسبوقة على رمال سورية الحارقة
تاريخ النشر : 2017-06-05 10:58:00

د. وفيق إبراهيم

البادية السوريّة هي المكان الوحيد في العالم الذي تتقاتل على رماله كلّ القوى الدولية والإقليمية الطامحة إلى الإمساك بكامل المشرق العربي واحتلال دور عالميّ. وإذا كانت الأزمات المنتشرة في الإقليم لا يتورّط في الواحدة منها أكثر من قوّتين إلى جانب المكونات الداخلية، فإنّ كلّ هؤلاء المتدخّلين في أزمات الإقليم المتنوّعة من ليبيا إلى مصر، فاليمن والعراق والبحرين والصومال موجودون في سورية، ومعظمهم بشكل عسكري مباشر، وقلّة منهم يوجدون عبر تنظيماتهم المسلّحة الداخلية.

تكفي الإشارة إلى تورّط كلّ من الولايات المتحدة الأميركية وفرنسا وبريطانيا و«إسرائيل» والأردن وتركيا بشكل مباشر، مقابل تصدّي روسيا وإيران وحلفائهما إلى جانب الجيش السوري. أمّا البلدان المتورّطة تمويلاً وتسليحاً، فهناك السعودية وقطر وبقيّة بلدان الاتحاد الأوروبي، من دون نسيان دول أوروبا الشرقية السابقة التي تبيع السلاح بواسطة الوسطاء الخليجيين والغربيين إلى المنظمات الإرهابية في سورية والعراق.

يبدو أنّ الخلفيات المبرِّرة لهذا الاهتمام وجيهة، لأنّ الأزمة السورية ليست مجرّد تناحر داخلي على السلطة بقدر ما تمتلك شكل صراع دوليّ على تراتبيّة القوى الأولى في العالم، وتختزن أيضاً قتالاً إقليمياً عنيفاً بين تركيا وإيران، إلى جانب عكسها لاهتمامات خليجية و«إسرائيلية» بتدمير الدول الوطنية المعادية لأنظمة القرون الوسطى والكيان المستولي على فلسطين المحتلة.

هذا الكيان الذي تجرّأ وللمرة الأولى على عقد جلسة لحكومته عند حائط البراق المقدّس عند المسلمين، والتابع للمسجد الأقصى، وسط صمت عربي وإسلاميّ مطبق.

أمّا الجانب الداخلي للأزمة فهو الأكثر ضعفاً، لأنّ الضغط الخارجي المربع الأميركي «الإسرائيلي» السعودي التركي دفع بعشرات آلاف الإرهابيين من الخارج إلى الداخل السوري، ضاخّاً كمياتٍ هائلة من الأموال بين السوريّين النازحين لشراء ولاءاتهم.

لذلك تبدو البادية السورية نقطة الجذب الأساسيّة لصراع هذه القوى بشكل عسكري مفتوح ابتدأ بتراشق محدود، منذراً بمجابهات أوسع، لأنّ الدولة السورية وحلفاءها استطاعوا بالقوّة العسكرية تدمير مشروع إسقاط الدولة السوريّة الذي عملت عليه واشنطن والرياض وأنقرة سنوات خمس، انتهت بتحرير حلب وتوسيع نطاق حماة وحمص ودمشق، وبذلك اختتم نظام الرئيس بشار الأسد مشروع إسقاط الدولة بتثبيتها.

هذا ما دفع بالأميركيين إلى الانتقال من مرحلة إسقاط الدولة إلى مرحلة تقسيمها، وهذا لا يكون إلا بالسيطرة على بادية الشام من مدينة الطبقة التي سيطرت عليها قوات كردية حليفة لأميركا، وحتى الحدود السورية مع العراق، أي من الوسط إلى الجنوب، تمهيداً لإعلان مناطق حرّة ومحمية بذريعة إسكان النازحين ومموّلة من الخليج، وهذه المحميات قابلة للتحوّل دويلات مع استمرار الدعم الخليجي.

وتأمل السياسة الأميركية أيضاً من السيطرة على بادية الشام، السماح بإعلان منطقة كردية مستقلّة في الشرق، مع كيان في منطقة إدلب بإشراف تركي مجاور لمنطقة سورية تخضع للاحتلال المباشر للجيش التركي. وهكذا يمكن للبادية السورية أن تتزنّر بمناطق تركية وكردية وكانتونات «أميركية» و«إسرائيلية»، بالإضافة إلى مجاميع إرهابية يتمّ طردها من الرقة والطبقة ودير الزور لتقف في وجه القوات السورية وحلفائها، فتعطّل حركتها في البادية التي أصبحت لؤلؤة الحرب السوريّة.

ولأميركا أهداف أخرى تتمركز حول تعطيل الدورين الروسي والإيراني في بادية الشام، وذلك بقطع الطريق من روسيا «بحر قزوين» إلى إيران والعراق وسورية… وهم أهمّ خط في «الشرق الأوسط» يمكن له احتواء كلّ أهميات المنطقة، وذلك من طريق التماس من العراق مع الخليج وتركيا من جهة وسورية والعراق وفلسطين المحتلة، من ناحية لبنان وسورية، ويصبح الأردن بدوره ممسوكاً لأنّه يصبح عاجزاً عن أداء وظائف في خدمة الحلف الغربي.

لجهة إيران، فإنّ لها وزن الخطر الروسي نفسه على السياسة الأميركية، وربما أكثر كما تقول دراسات أكاديمية أميركية، لأنّها تجابه واشنطن في أثير لديها، وهو العالم الإسلامي الذي لم تتجرّأ دولة واحدة فيه على مناصبتها العداء. إيران فقط شكّلت استثناءً شجاعة على قاعدة الانهزام والاستتباع في العالم الإسلامي. وهل تجرّأ «شيخ» إسلامي قبل السيد حسن نصرالله على إعلان التصدّي للمخطّطات الأميركية و«الإسرائيلية» منفّذاً ما يؤمن به بشكل عسكريّ في سورية والعراق وربما مناطق أخرى!

لذلك ترتدي بادية سورية أهميّات لمختلف الأفرقاء، فإذا كانت واشنطن تريد لجم موسكو وطهران، فإنّ روسيا مصرّة على النفاذ إلى فضائها السوفياتي السابق في محاولة لاسترجاع مكانتها من خلال رمال «البادية» الحارقة، وذلك لنزع المعوّقات التي تعترض درب الاتصال مع البلدان الحليفة لها.

وكذلك إيران الموجودة في البادية بطريقة مباشرة وعبر حلفائها في حزب الله والتنظيمات الإقليمية..

البادية إذن هي نقطة احتراب ساخنة بين كلّ القوى العالمية المختلفة التي تريد تمرير مشاريعها السياسية، والملاحظ أنّ لغة التفاهمات السياسية تميل إلى التراجع مقابل تقدّم لغة الميدان… وها هي واشنطن تعلن أنّها استكملت بناء منظومة عسكرية مع بريطانيا وفرنسا في منطقة التنف على مقربة من الحدود السورية العراقية، ولم تُخفِ «إسرائيل» عملها إلى جانب مجموعات تزعم أنّهم معتدلون سوريّون على مقربة من حدود الجولان السوري المحتل مع فلسطين المحتلة. أمّا «الشقيق» الأردن، فيخترع تشكيلات عسكرية يطلق عليها لقب «أسود العشائر»، التي لا تضمّ عملياً إلا مجموعات كبيرة من فِرق النخبة في الجيش الأردني، ومعها بضع مئات من رجال عشائر يقبضون رواتب مذهلة من التمويل القطري السعودي.

وكيف لا تفاجئنا «إربد» التي صدر منها أمس شرائط أفلام عن مجموعات سوريّة عسكرية تتدرّب وهي تصرخ «يحيا أردوغان»! وللتذكير، فإنّ أردوغان هو تركي يحمل مشروع إعادة بناء الدولة العثمانية، أيّها الإخوانجية المسلمون؟ وليس مشروع دولة إسلامية يُفترض أن تقوم على الشورى…

ولمزيد من تعقيد مشهد البادية، تُعيد الدولة التي تدّعي محاربة الإرهاب تنظيم فلول الإرهاب ليعاونها على سورية وحلفائها. وهكذا يتبيّن بشكل واضح أنّ أطراف الحرب في البادية يتحضّرون لمعارك أكبر في سبيل تحقيق مشاريع سياسية ذات طابع دولي وإقليمي. أمّا الطرف الوحيد الذي يتنكّب مشروع إنقاذ الدولة، فهو الجيش العربي السوري الرافض للمساومات كلها.

ومن الطبيعي عندما تزدحم القوى المتناقضة في جغرافيا ضيّقة، أن تعلو صيحات الحرب وتندلع المعارك التي لا بدّ أن تكون شرسة، لأنّ الجيش السوري مع حلفائه مدعومون من البادية التي تستعدّ لطمر الإرهاب وصانعيه وداعميه في رمالها الحارقة.

البناء
رد مع اقتباس
  #24  
قديم 14-06-2017, 05:58 PM
الصورة الرمزية nahid.fs
خبير فلكي
علوم الفلك والتنجيم
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 1,469
معدل تقييم المستوى: 10
nahid.fs is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس :
تنتقل الشمس في 1 حزيران 2017 الى حد المشتري من حيث وجوده في هوائية الاصل والانتهاء , والشمس نراها تسعى للاجتماع والاقتران به للسعي للسلام لكنه سعي متعثر ومقيد ومغلول اليد كونها في هبوطها الميزان وهو بيت الحرب طبيعيا
- مما يسمح من جديد للعسكر والمخابرات للانفلات والفوضى مما يجلب الخراب والدمار على العالم
- ومما يبعد السلام ويؤجج نار الحرب الدولية الى حد كبير


نعم, بدات منذ اول حزيران طبول الحرب العالمية تقرع
جنبنا الله الشرور والحروب, آمين
__________________
بطليموس " يا سورس , علم النجوم منك ومنها "
ناهض
رد مع اقتباس
  #25  
قديم 14-06-2017, 06:01 PM
الصورة الرمزية nahid.fs
خبير فلكي
علوم الفلك والتنجيم
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 1,469
معدل تقييم المستوى: 10
nahid.fs is on a distinguished road
افتراضي

ملاحظة مهمة يا ابن زهر حول المراريخ
شكرا للجميع على المرور
__________________
بطليموس " يا سورس , علم النجوم منك ومنها "
ناهض
رد مع اقتباس
  #26  
قديم 14-06-2017, 06:05 PM
الصورة الرمزية nahid.fs
خبير فلكي
علوم الفلك والتنجيم
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 1,469
معدل تقييم المستوى: 10
nahid.fs is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس :

- مما يبعد السلام ويؤجج نار الحرب الدولية الى حد كبير
__________________
بطليموس " يا سورس , علم النجوم منك ومنها "
ناهض
رد مع اقتباس
  #27  
قديم 14-06-2017, 06:16 PM
الصورة الرمزية nahid.fs
خبير فلكي
علوم الفلك والتنجيم
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 1,469
معدل تقييم المستوى: 10
nahid.fs is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس :
تنتقل الشمس في 1 حزيران 2017 الى حد المشتري من حيث وجوده في هوائية الاصل والانتهاء , والشمس نراها تسعى للاجتماع والاقتران به للسعي للسلام لكنه سعي متعثر ومقيد ومغلول اليد كونها في هبوطها الميزان وهو بيت الحرب طبيعيا
- مما يسمح من جديد للعسكر والمخابرات للانفلات والفوضى مما يجلب الخراب والدمار على العالم
- ومما يبعد السلام ويؤجج نار الحرب الدولية الى حد كبير



نعم, بدات منذ اول حزيران طبول الحرب العالمية تقرع
بل بدات طلائعها فعليا حين ضربت القوات الامريكية قوات سورية في الجنوب السوري منذ ايام قليلة في "التنف"

كما قال اصف :
سبحان الله, علم التنجيم علم جميل وصادق
__________________
بطليموس " يا سورس , علم النجوم منك ومنها "
ناهض
رد مع اقتباس
  #28  
قديم 12-07-2017, 08:24 AM
الصورة الرمزية nahid.fs
خبير فلكي
علوم الفلك والتنجيم
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 1,469
معدل تقييم المستوى: 10
nahid.fs is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة nahid.fs العضو العزيز...لا يمكنك رؤية الرابط الا بعد الرد,شكرا
اقتباس :
تنتقل الشمس في 1 حزيران 2017 الى حد المشتري من حيث وجوده في هوائية الاصل والانتهاء , والشمس نراها تسعى للاجتماع والاقتران به للسعي للسلام لكنه سعي متعثر ومقيد ومغلول اليد كونها في هبوطها الميزان وهو بيت الحرب طبيعيا
- مما يسمح من جديد للعسكر والمخابرات للانفلات والفوضى مما يجلب الخراب والدمار على العالم
- ومما يبعد السلام ويؤجج نار الحرب الدولية الى حد كبير



نعم, بدات منذ اول حزيران طبول الحرب العالمية تقرع
بل بدات طلائعها فعليا حين ضربت القوات الامريكية قوات سورية في الجنوب السوري منذ ايام قليلة في "التنف"

كما قال اصف :
سبحان الله, علم التنجيم علم جميل وصادق

فعلا, كما سنرى فيما يلي كانت الحرب على وشك الحوث, وكانت مقررة, فما الذي منعها , لنقرأ :
الكشف عن معلومات خطيرة عن خطة أمريكية لضرب سوريا
عدد المشاهدات : 6254 | تاريخ النشر : 2017-07-11 04:53:37
وكالة أوقات الشام الإخبارية
قال الدكتور سليمان السليمان، المستشار السياسي والأكاديمي السوري، أن مرحلة ما قبل لقاء الرئيسين بوتن وترامب في هامبورغ خلال "قمة العشرين"، تختلف عن ما بعده.
وحول أهمية هذا اللقاء، قال السليمان، في اتصال ****ي مع "سبوتنيك"، اليوم الثلاثاء، 11يوليو/ تموز2017، "قبل لقاء "قمة العشرين" كانت هناك سهام توجه للدولة السورية وتعديات على الجيش، ورسم خطوط حمر له بعدم تجاوزها، وعدم كبح جماح الدول الداعمة للإرهاب في الخليج العربي، والحدود التركية المفتوحة باتجاه الدولة السورية والتهديد بدون خجل، وبعد لقاء "هامبورغ" والاتفاق على مناطق تخفيف التوتر، فنحن نرى أن تلك السهام الأمريكية قد اصطدمت بالجدار وسقطت دون أن تحقق ما تريد".
وأشار السليمان إلى أن دخول القاذفات الروسية من موسكو مباشرة وليس من "حميميم"، كانت رسالة بالغة الأهمية للخصوم، وكان عليهم النظر لتوازن القوى على الجانب السوري.

وأشار السليمان، إلى أن "الولايات المتحدة كانت تتجهز مع إسرائيل والدول الخليجية من أجل عدوان على سوريا تم تحديد موعده من قبل، وكان مقررا من "2-4" يوليو/ تموز الجاري، وقد تم تأجيله نتيجة معلومات وصلت لهم بأن موسكو قامت بتشغيل منظومة "إس-400"، وكانت بكامل جهوزيتها، كما قامت بتشغيل أنظمة الإنذار المبكر لمراقبة الصواريخ الباليستية والطائرات المتطورة.

وأكد السليمان، أن "المعلومات التي كان يعمل عليها الأمريكان وحلفاؤهم اصطدمت بالحائط الروسي الإيراني السوري، أو بحلف المقاومة وبغرفة العمليات الرباعية الموجودة بين دمشق وبغداد، وبعد لقاء قمة العشرين تم التعهد "بالتخفيض" على المنطقة الجنوبية "القنيطرة ودرعا والسويداء"، وأن تكون هناك غرفة مراقبة روسية — أمريكية وبالاتفاق مع الأردن، وأن يكون هناك رفض كامل للخروقات، والجيش السوري جاهز للرد على أي من تلك الخروقات، لكننا متعهدون بالاتفاق الروسي ولن يكون هناك أي موضوع خارج الاتفاق".
سبوتنيك

واذا قرننا بين التحاليل الاخيرة بالنسبة للحرب العالمية نجد الانسجام ونجد من جهة اخرى وبصراحة :
نقص على اكثر من صعيد , مثل : عدم ملاحقة الامر الى اخره, فقلنا تاجيج الحرب الولية الى ابعد الحدود ولم نستقصي اذا كان هناك من مانع يمنعها بعد تاجيجها
فالله يعيننا في المرات القادمة لاستقصاء الامور الى اخر الحدود وغاياتها مما يحتاج الى جهد وعزم وثقابة بصيرة
فالخلل من المنجم ليس الا
وهذا التقرير يثبت ما قلته من جهة وصحة التحليل من جهة اخرى

__________________
بطليموس " يا سورس , علم النجوم منك ومنها "
ناهض
رد مع اقتباس
  #29  
قديم 12-07-2017, 08:30 AM
الصورة الرمزية nahid.fs
خبير فلكي
علوم الفلك والتنجيم
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 1,469
معدل تقييم المستوى: 10
nahid.fs is on a distinguished road
افتراضي

وما جاء عن د. سليمان في كلامه , وخاصة عن تراجع امريكا ومن معها عن المضي في ضرب سورية, يؤكده التحليل الاخير حول الموضوع نفسه وهو الحرب العالمية الشاغلة بال العالم اليوم والمعنون بـ :
طبول الحرب تقرع
حيث كانت النتيجة هناك واضحة :
ان سوريا وحلفائها مقبلون على انتصارات كبيرة وهائلة في ال3 اشهر القادمة
واعدائهم مقبلون على التقهقر والتردي والتعثر والتردد وانثناء العزم وعدم الاستمرار بمشاريعهم المعروفة
والله اعلم واحكم
__________________
بطليموس " يا سورس , علم النجوم منك ومنها "
ناهض
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
أكواد HTML : معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الحرب العالمية الثالثة محمد الصقلى قراءة الطوالع ، تحليل الهيئات الفلكية 14 04-11-2016 06:17 PM
سورية تدق طبول الحرب العالمية الثالثة يناير تواريخ وحوادث 2 19-10-2014 06:30 PM
عرّافة بلغارية تتنبأ بوقوع الحرب العالمية الثالثة عام 2010‏ احمد 12 التوقعات الخاصة 10 04-01-2010 01:17 AM
الحرب العالمية الثالثة Rjb التوقعات والمسائل المُتحققة 6 14-02-2009 03:50 PM


Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Forum Modifications By Marco Mamdouh